You are currently browsing the monthly archive for July 2008.

Egyptian film Basra english poster

Basra is a brand new film by Egyptian director Ahmed Rashwan. The film’s name means snap. “basra” is the word Egyptians use in card games when two players have the same card. It’s also used in every day life when two people think the same thing or say the same word etc.

Events in the city of Basra and the beginning of the Iraq war provide the backdrop to this romantic and social realist film. This how the director describes the film in his own words.

100% Alive – مية في المية حي

Cairo, March 17, 2003. The US- UK strike against Iraq is imminent. How can an Egyptian photographer, in his thirties, surpass his own disappointments & fears?
How can he find an answer to the existential questions related to life, death, sex and logic amidst his awareness of all the absurdity around him? Can this artist remain alive (breathing, thinking, and photographing) surviving the oppressive atmosphere? Or is he going to collapse with the fall of Baghdad?

القاهرة في 17 مارس 2003 .. الحرب الأمريكية / البريطانية ضد العراق على الأبواب .. كيف يستطيع مصور مصري تجاوز الثلاثين من عمره أن يتجاوز إحباطاته و مخاوفه ؟
كيف يجد الإجابة عن المصيرية المتعلقة بالحياة و الموت و الجنس و المنطق وسط إحساسه بعبث ما يجري حوله ؟ ، هل يستطيع هذا الفنان الشاب أن يظل حيا (يتنفس / يفكر / يصور ) متجاوزا الجو العام الخانق ؟ أم أنه سيسقط مع تهاوي الأقنعة وسقوط بغداد ؟

————————–————————–—-

(100% Alive) is a true test that I embark upon boldly and enthusiastically on different levels: a test to the importance of independent Cinema to break free from those who treat Cinema as a commodity, the importance of cinema as a medium to communicate with the mind and tackle bold ideas and sensitive matters even in closed society, as well as a personal challenge that I face along with the protagonist about the importance of continuing to live life through art in the face of Death

Ahmed Rashwan

أن ( 100 % حي) ليس فقط بمثابة فيلم أوقعه بأسمي كمؤلف و مخرج ، و لكنه اختبار حقيقي أخوضه بجرأة و حماس على مستويات عدة .. اختبار لأهمية السينما المستقلة في التحرر من تجار السينما ، و أهمية السينما كوسيلة لمخاطبة العقل و مناقشة الأفكار الجريئة و الأسئلة الحساسة حتى في المجتمعات المغلقة ، و وتحدي شخصي أخوضه برفقة الشخصية الرئيسية في الفيلم عن أهمية استمرار الحياة بالفن في مواجهة الموت

أحمد رشوان

 

This is a truly independent film which could pave the way for more independent filmmakers in the Middle East. Basra, aka 100% Alive, will be released in the coming months and will hopefully get even more exposure at film festivals. Here’s hoping for a worldwide release and screenings.

UPDATE: Basra has been selected by the Valencia Film Festival, which begins 14/10/08 until 22/10/08.

Advertisements

Quentin Tarantino’s upcoming film script “Inglorious Bastards” is very promising. A wartime tale, that most definately pays homage to The Dirty Dozen, is probably going to be Tarantino’s finest film. Tarantino is by no means my favourite director, but i do like a lot of his films. Shooting will begin in France and Germany in a few months.

This script has appeared on numerous film sites and blogs, only to be pulled almost as soon as it appeared. It does keep re-emerging however, and the number of filmmakers, critics, buffs and actors etc who have downloaded it is probably in the hundreds by now. I am merely providing the links for downloading the script and not actually hosting it.

*** Also notice Tarantino’s spelling of bastards as “basterds” on the handwritten front page. It is exactly as it appeared in this Newyork magazine blog.

 

النخل في العالي والنيل ماشي طوالي

 

معكوسة فيه الصـور .. مقلوبة وانا مالي

يا ولاد أنا ف حالي زي النقش في العواميد

زي الهلال اللي فوق مدنة بنوها عبيد

وزي باقي العبيد باجري على عيالي

باجري وخطوي وئيد من تقل أحمالي

محنيه قامتي .. وهامتي كأن فيها حديد

وعينيا رمل العريش فيها وملح رشيد

لكني بافتحها زي اللي اتولدت من جديد

على اسم مصر

مصر .. التلات أحرف الساكنة اللي شاحنة ضجيج

زوم الهوا وطقش موج البحر لما يهيج

وعجيج حوافر خيول بتجر زغروطة

حزمة نغم صعب داخلة مسامعي مقروطة

في مسامي مضغوطه مع دمي لها تعاريج

ترع وقنوات سقت من جسمي كل نسيج

وجميع خيوط النسيج على نبرة مربوطة

اسمعها مهموسة والا اسمعها مشخوطه

شبكة رادار قلبي جوه ضلوعي مضبوطة

على اسم مصر

وترن من تاني نفس النبرة في وداني

ومؤشر الفرحة يتحرك في وجداني

وأغاني واحشاني باتذكرها ما لهاش عد

فيه شيء حصل أو بيحصل أوح يحصل جد

أو ربما الأمر حالة وجد واخداني

انا اللي ياما الهوى جابني ووداني

وكلام على لساني جاني لابد اقوله لحد

القمح ليه إسمه قمح اليوم وأمس وغد

ومصر يحرم عليها .. والجدال يشتد

على اسم مصر

ولما زماني رماني عليل

نسيت كل شيء عن حبيبي الجميل

لكن هو أبداً

انا مانساهوش

نسيت مشيته وصوته كان شكله إيه

ورسمة شفايفه

ولمسة إيديه

نسيت نظراته

نسيت لون عينيه

وقوس الحواجب وسهم الرموش

لكن هو أبداً

انا ما انساهوش

نسيت إسمه وحكايته وعرفته فين

وعشنا سوى العمر

والا يومين

وكان م البشر

والا طير بجناحين

نسيت حتى كان له وجود أو مالوش

لكين هو أبداً

أنا ما انساهوش

قطعوا الأغاني وطارت نشرة الأخبار

دارت على كل دار في الكوكب الدوار

يا حاضرين اعلموا الغايبين بأنه في مصر

اتغير الاسم منذ الآن فأصبح .. مصر

ضحك التاريخ ضحكته المشهور بها واندار

ودخل مناقشة مع الجغرافيا عما صار

هل نعترف بالبيان اللي أذيع العصر

أم ننتظر مصر تطرد اسرائيل بالقسر

وساعتها تحصل بكل جدارة يوم النصر

على اسم مصر

على اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء

أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء

باحبها وهي مالكه الأرض شرق وغرب

وباحبها وهي مرميه جريحة حرب

باحبها بعنف وبرقة وعلى استحياء

واكرهها وألعن أبوها بعشق زي الداء

واسيبها واطفش في درب وتبقى هي ف درب

وتلتفت تلقيني جنبها في الكرب

والنبض ينفض عروقي بألف نغمة وضرب

على اسم مصر

مصر النسيم في الليالي وبياعين الفل

ومرايه بهتانة ع القهوة .. أزورها .. واطل

القى النديم طل من مطرح منا طليت

والقاها برواز معلق عندنا في البيت

فيه القمر مصطفى كامل حبيب الكل

المصري باشا بشواربه اللي ما عرفوا الذل

ومصر فوق في الفراندة واسمها جولييت

ولما جيت بعد روميو بربع قرن بكيت

ومسحت دموعي في كمي ومن ساعتها وعيت

على اسم مصر

مصر السما الفزدقي وعصافير معدية

والقلة مملية ع الشباك .. مندية

والجد قاعد مربع يقرا في الجرنال

الكاتب المصري ذاته مندمج في مقال

ومصر قدامه اكتر كلمة مقرية

قريتها من قبل ما اكتب اسمي بإيديا

ورسمتها في الخيال على أبدع الأشكال

ونزلت أيام صبايا طفت كل مجال

زي المنادي وفؤادي يرتجف بجلال

على اسم مصر

رحـيـلاً رحـيـلاً بغيـر هـوادة

رحـيلاً فإن الـرحـيل سعـادة

عبادة

إرادة

سيادة

ولادة

رحـيـلا .. إلى أين لـيس يـهـم

ولـيس يـهـم بأي وسيـلة ..

أجيـراً بلقمـتـه في البـواخـر ..

عـلى واحـد من جيـاد القبيلة ..

على مقعـد في ذرى الجـو فـاخـر

وتمـلأ الكـأس بنت جمـيلة ..

على قدمي .. أو بفكري .. أهاجر

أبادر

أغادر

أخاطر

أسافر

ولـكـن إلى أيـن .. لـيس يـهـم

إلى حيث لا تعبـر الأفـق شمس

إلى القـطب .. أو حلقة الاستواء ..

إلى حـيث يـسمـع لـلجـن همس

إلى بـاطـن الأرض أو في الـفضـاء

إلى مـرفـأ الغـد .. أو أرض أمس

أرى كل شيء ومن أين جاء

وافعل ما قاله القدماء

من الفقراء

أو الحكماء

أو الأمراء

أو الأشقياء أو البلهاء فليس يهم

لقد قيل وهو الكلام المهم

اللي يعيش ياما يشوف

واللي يمشي يشوف اكتر

شفت الجبرتي بحرافيش الحسين وبولاق

بان البلد ماشي زي النمس في الأسواق

بالفلاحين ع المداخل من بعيد وقريب

بالأرنؤوط بالشراكسة بكل صنف عجيب

مترصصين سور رهيب مزراق في ريح مزراق

كأنهم لا بشـر ولا خلقـة الخـلاق

ومصر فلاحة تزرق بين رقيب ورقيب

من غير أبو الهول ما ينهض ناهضة شايله حليب

والصبح بدري الجبرتي ينام وقلمه يسيب

على اسم مصر

مصر اللي عمر الجبرتي لم عرف لها عمر

وطلع لقاها مكان مليان عوام وزعر

جعيدية غوغاء يجيبوا تملي وجع الراس

وخليط أفارقه هنادوة روم ملل أجناس

والترك في القلعة والمماليك خدودهم حمر

كان عمرها ستلاف سنة .. كلها سنين خضر

بس الزمان يختلف زي اختلاف الناس

ناس تبني مجد وحضارة وناس بلا احساس

وناس تنام لما يزحف موكب الأحداث

على اسم مصر

أنا اللي اسمي حتحـور .. أنا بنت رع

مثـال الأمـومـة ورمـز الحـنـان

تفـيض حـلمـاتي وتمـلا الـتـرع

وتسـقـي البـشـر كلهـم والغـيـطان

أنـا ربـة الحـب حتـحـور أنـا

أنـا السيـدة المـنـجدة المـغـرميـن

وكـم مـن محـب ف هـواه انـضـنى

دعـاني وطيـبـت خـاطـره الحـزيـن

أنـا طـيبـة انمـا طـبـعي صـعـب

وديعـه .. ولـو ثـرت بـطشـي مـهـول

ما اشـوفش اللي قدامي لو ألف شعب

أدوسـهـم وتجـري دمـاهـم سيـول

ويـوم رع ما فـات بسنـاه في السـما

وكل العيـون خايفـة تنـظر اليـه

وجـالـه القمـر خلقتـه معتـمة

وعـدى قصـاده .. وضـلم عـليه

يا ويـل الـلي فتـح في ابـويا العـظيم

يا ويل من تطاول يا ويل من ضحك

يا ويـلك يا مصـر مصيرك الـيم

أنا اللي اسمي حتحور انا ح امسحك

يحـاول يهـديني رع ما اسمـعـوش

وادمـر واطـيـح في البلاد والعبـاد

أنـا الـطيبـه .. كنت زي الوحـوش

سفـكـت دماء البـنـات والـولاد

دبـحت المحبـين في عـز القبـل

هـدمت المعابد على المنشدين

قلبت على النحـاتين الجبل

حرقت الغيـطان هم والفلاحين

لحد ما رع نـادى ع الآلهة

وقال صـبوا في النهر كل النبيذ

وشفت الميـاه حمرا ومزهزهة

وظنيتها دم الضحايا الـلذيذ

شربت انتقامـاً شربـت شربـت

وأنا بالـعن المفتـري والغبـي

وحبـة بحبـة عن الوعـي غبت

ونمت على النيل في ضي أبي

وقمت .. بكيت من فؤاد أم ثكلى

ونهنهت فوق صدر مصر العريض

على العالم المبدورين جنبي قتـلى

وكان دمعي ينصب في النيـل يفيض

واقول ليه يا مصـر ولادك كـده

يا إمـا المذله يا يتـجبـروا

يا خوفـي يا فـرحة قـلوب الـعدا

ويا نـدمـي لو ما يتغيـروا

ومن يـومها والنيـل في نفس المعاد

يفيض كل عام قبل فصل الخـريف

بلون حمرة الـدم يملا البلاد

ويملا النسـأيـم بعـطر مخـيف

بعطري أنا الـلي اسمي حتحور أنـا

وعـطري مخـيف وحـنون وطـري

يفـرح بس مـرة في كـل سنة

ويهمس يا مصر اذكـري .. واحـذري

نهايته يا مصر اللي كانت أصبحت وخلاص

تمثال بديع وانفه في الطين غاص

وناس من البدو شدوا عليه حبال الخيش

والقرص رع العظيم بقى صاج خبيز للعيش

وساق محارب قديم مبتورة ف أبو قرقاص

ما تعرف اللي بترها سيف والا رصاص

والا الخراب اللي صاب عقل البلد بالطيش

قال ابن خلدون أمم متفسخة تعيش ليش

وحصان صهل صحى جميع الجيش

على اسم مصر

حصان عرابي جميل حصان عرابي أصيل

حصان عرابي رشيق ديله طويل

يسهر مع الخيل طول الليل يتكلم

ويقول أراء رغم إنه ماكانش متعلم

ويقف في عابدين وياخذ زاوية البروفيل

للرسامين يرسموه ونشوفه جيل ورا جيل

ويعدي كالريح على المجاريح ويسلم

وحافره ع الصخر في التل الكبير علم

ولما صابه انفجار القنبلة اتالم

على اسم مصر

والمس حجارة الطوابي وادق بكعابي

يرجع لي صوت الصدى يفكرني بعذابي

يا ميت ندامة على أمة بلا جماهير

ثورتها يعملها جيشها ومالها غيره نصير

والشعب يرقص كأنه عجوز متصابي

إنهض من القبر احكي القصة يا عرابي

يطل لي رافع الطهطاوي م التصاوير

شاحب ومجروح في قلبه وجرح قلبه خطير

وعيونه مغرورقين بيصبوا دمع غزير

على اسم مصر

مالك سلامتك بتبكي ليه يا طهطاوي

قال لك عرابي .. انكسر بسلاح أوروباوي

وسلاح أوروبا ماهواش المدافع بس

ده فكر ناقد مميز للثمين والغث

قلناها ميت ألف مرة ألف مرة بصوت جهير داوي

بس الحماقة لاليها طبيب ولا مداوي

ولا حد م الخلق بالخطر اللي داخل حس

الغفلانين اللي خلوا العقل صابه مس

قالوا الخطر هو فكر أوروبا لو يندس

على اسم مصر

أحسنت في القول صحيح يا ولد يا متنبي

جبت اللي جوه الفؤاد عن مصر متعبى

وحكمت بالعدل لكن بعضنا انظلموا

” يا أمة ضحكت من جهلها الأمم ”

العلم كان عندنا من صغره متربي

لكنه هاجر وعدى البحر متخبي

لما الإيران هجموا ثم اليونان هجموا

ثم الرومان دمروا ثم التتار هدموا

ثم الجميع كل واحد جه مسح قدمه

على اسم مصر

أيها الديك رفيع الموضع

يا صفيحاً فوق مسمار يدور

صف لنا فعل الرياح الأربع

قل لنا .. لو كنت تدري ما يدور

قال صه . فالآن ريح الشرق جاءت

تحمل الضوضاء من سوق المزاد

وتغني دون لحن كيف شاءت

أنا ريح الشرق أدعى شهرزاد

أنا أحكي ثم أحكي ثم أحكي

وأمامي السيف كالعشب يميل

وبكائي يتساوى مع ضحكي

طالما كان بأسلوب جميل

ثم ها قد أرسل الغرب رياحه

تزكم الأنف برائحة عجب

وتغني كبغى في مناحة

أنا ريح الغرب لوني كالذهب

أنا صفراء برمل الصحراء

أدفن الخضرة تحتي دون رحمه

أوصدوا الباب بوجهي الحقراء

حسنا فلتصبح القرية فخمة

ثم ها قد اقبلت ريح الجنوب

بدخان الدهن تسري عابقة

وتغني انني أدعي الهبوب

أنا سوداء كبئر المشنقة

أنا سوداء كأفعى هائلة

كرماد النوم ينثر في العيون

كالعرايا في المروج الموحلة

سعداء .. تعساء ..يرقصون

وتأنى برهة ديك الصفيح

يلقط الأنفاس وهو يترنح

دائراً دورته مع كل ريح

وأخيراً صاح كالأسد المجنح

هللويا ..أقبلت ريح الشمال

في غلالات رقاق راعشه

وهي تشدو بحنو ودلال

ها أنا ريح الشمال المنعشة

إنني وردية مثل العسل

ديدمونا .. هكذا يدعونني

قد عبرت البحر يحدوني الأمل

لعطيل أسمر ..

يخنقني !

ومضى ديك الرياح في دعه

من يمين ليسار يتذبذب

وبدا اضحوكة وإمعه

وهو مصلوب شهيد يتعذب

وعلى رأي المثل

الديك الصفيح

بيدوخ ويا الريح

والديك الصفيح

م البيضه بيصيح

ويقول بالصريح

الفكر فوق في الشمال يا الله الحقوه يا ولاد

لحقوه ولاد من ولاد الأغنيا الأسياد

وهم راجعين رموه في الباخرة في البحر

ونزلوا حكموا في ظل الانجليز والقصر

ومصر في الشمس بتغربل كلام منعاد

عن ابن بنت ابن حنت وطارق ابن زياد

والانجليز راضية بالخطباء وخطب الفخر

خطيب يهز الرؤوس وخطيب يهز الخصر

وخطيب يموت موتة الأبطال قتيل القهر

على اسم مصر

والانجليز معجبين بمراسم التأبين

مات مصطفى كامل اتملت البلد صواوين

والمشرقين شوقي جابهم لجل يبكوا عليه

آه لو عرف هم إيه دلوقت وبقم إيه

المشرق الأولاني هو شعب الصين

هزم التخلف بتنظيم اشتراكي رصين

تنظيم يروح اللومان على طول كده برجليه

والمشرق التاني ينحط الحديد في إيديه

مليون شهيد يعني ثورة تخض شوقي بيه

على اسم مصر

هل مصر موميا جميلة صورتها فوق النعش

يعشقها مجنون ينادي عليها ولا تطلعش

هل مصر نار صفصفت والنفخ فيها محال

والأرض نشعت على رمادها استحال أوصال

سألت أنا الرافعي كان عجٌز ولا بيسمعش

لكن عينيه كانوا يحكولي قصص ما اشبعش

يقولولي ماتخافش مصر بخير وعال العال

مصر الجبرتي ومصر الرافعي حال غير الحال

انظر محمد فريد أعظم وأرقى مثال

على اسم مصر

خذ الكتاب في يمينك وانظر الترقيم

عند المحبة وعند الموت في حرف الميم

تلقى محمد فريد بينهم مقيم ع العهد

وتلقى وجهه المدوٌر زي قرص الشهد

مليان حماسة وكياسة وجدعنه وتصميم

على إيه مصمم؟ .. يسهٌم زي كل زعيم

ويقول على الثورة اللي وأدوا ثورته في المهد

أنا بابني في السر شيء صعب المنال كالفهد

على اسم مصر

محلول مركز من السكر في كباية

وف قلبه خيط يتلضم حباية حبايه

سكر نبات بللورات الماظ بتضوي ضي

وتفضل الألماظات تكبر شوي شوي

لحد ما العقد يبقى في الجمال غايه

ده الحزب في الشعب نضرب به المثل آيه

الصلب والسايل الاثنين سوا ياخي

تنظيم محمد فريد في كل قريه وحيٌ

بللوره بتشع بالثورة اللي يومها جيٌ

على اسم مصر

العقد الماظ ورقبة مصر لايقاله

ضيٌع فريد كل أرضه عليه وأمواله

وفجأة حاكموه ويالله نفوه عن الأوطان

وحرب عالمية أولى ووفد م الأعيان

وثورة والانجليز انحطوا وانشالوا

مين اللي نظٌم فلول الشعب ده بحاله

ازاي جميع البلاد تنهض في نفس الآن

القاهرة اسكندرية منفلوط اسوان

وبعيد يا ولداه فريد مرمي وحيد شرقان

على اسم مصر

السيمفونية اسمها الثورة على المحتل

سنة تسعتاشر اتعزفت في كل محل

تأليف محمد فريد ألفها من سنوات

وكتب لها النوتة بوق وبيانو وكمنجات

عزفوها من غير قيادته وجمعهم ما اختل

غير وقت صرف الأجور لما النفر ينذل

من وقتها وغلوشت نغمات على نغمات

وسعد زغلول زعيم مشغول في الانتخابات

يخطب ويضرب يابده يطبع البصمات

على اسم مصر

وف أوضة عريانة فيها كل شيء بردان

رقد فريد وحده بالحمى والهـذيان

وقام وقف ع السرير في تلج المانيا

ينده يا مصر اسمعي اللي مفاق الدنيا

ووصيتي الثورة لاشتراكية والبنيان

ثورة بحق وحقيق مش حركة م الأعيان

ماتغمضوش عن وحوش الغرب ولا ثانية

ح تروح وحوش لنجليز تطلع وحوش تانية

وسقط ونطق الشهادة ونظرته الحانية

على اسم مصر

 

أنا الذي مشيت ادوٌر باشتياق وحنينعلى مصر .. والمشي خدني من سنين لسنين

لحد ماسنيـنهـا وسنـيني بقم واحد

وعاصرتها يوم بيوم لم فاتني يوم واحد

وحضرت شاهد عيان مولد وموت ملايين

مازعلت من كلمة قد البركة في الجايين

مين هم دول يا جدع .. ما توحد الواحد

البركة فينا وفي السامعين بالواحد

أنا قلتها بنرفزة .. من غيرة الواحد

على اسم مصر

مصر الرمال العتيقة وصهدها الجبار

والنيل كخرطوم حريقه وحيد في وسط النار

في إيدين بشر نمل رايحه وجاية ع الضفة

فيهم مطافي وفيهم كدابين زفة

وفيهم اللي تعالى وقال أنا حكمدار

وكل باب م البيبان مقفول على اسرار

وكل سر بحريقة عايزة تتطفا

من أهلي تندهلي وتقوللي تعا اتدفا

أنا اللي عمري انكتب إلى يوم ما اتوفى

على اسم مصر

على اسم مصر ارفعوا الانخاب واملولي

شدوا الوتر ع القمر يا شباب وغنولي

نسكر على حبها بالفن والاحساس

نسكر ودمع الحماس يملا لنا تاني الكاس

احنا يا حلوه الفدا بس اطلبي وقولي

يا سمره بعيون كده وسنتك لولي

وغنوه الحب تعلا ويسمعوا الحراس

يصفروا ويحضروا بفرقة طبول ونحاس

ويتقفل سجن مصر امام عيون الناس

على اسم مصر

والمطبعة تدور وتخطف كل إيد منشور

عيش لسة م الفرن طالع ريحته ريحة النور

يا فلاحين يا جنود يا طلبة يا عمال

عدوكم حلف لاستعمار ورأس المال

عاش الطريق لشتراكي قوم يا شعب وثور

وحكمكم حكم اقطاعي عميل مأجور

عاش الكفاح بالسلاح إلى القنال يا رجال

خلوا حياه لنجليز المستقرة محال

والشمس نامت ليلتها وفكرها شغال

على اسم مصر

القاهرة في اكتئاب والأنس عنها غاب

من عتمة تدخل لعتمة كأنها ف سرداب

أو قرية مرمي عليا ضل هجانة

الحظر م المغربية بأمر مولانا

ومصر في الليل بتولد والبوليس ع الباب

صبية ولاٌدة يابا ولحمها جلاب

طلع الصباح زغرطت في السكة فرحانه

على كتفها مولودتها لسه عريانه

وف لحظة كانت جميع الدنيا دريانة

على اسم مصر

على كتفها مولودتها وتجري وتنادي

ياولادي من يوم ميلاد الأرض ياولادي

ينهض لها امحتب بدواه يقويها

وبنتاؤر ينشد الاشعار يهنيها

وسعد زغلول يكح يزلزل الوادي

وعرابي يهمس ومصر ترد بتمادي

تقوله آه برضه ثورة جيش وح احميها

بالدم بالروح بكل حياتي ح افديها

اما الأسامي معنديش غير اسمها

على اسم مصر

مولودة كبرت وشبت في تلات تيام

من هبة هبت .. لثورة لبت الاحلام

والعرش عام راح ايطاليا بعيد ورا البراميل

يا هلترى دي حقيقة والا وهم جميل

ومصر من إمتى كانت حظها بسام

ظهر قميص العرق متشمر الاكمام

أنا شفته عقلي برق وبدأ لصاحبه يميل

نقشت له ف قلبي احلى وأروع التماثيل

بدراعي والمطرقة وبإيدي والأزميل

على اسم مصر

هنا شقلبان محطة اذاعة حلاوة زمان
من القاهره ومن كردفان
وسائر بلاد العرب
واليابان
ومن فنزويلا
وايضا ايران
ومن اي دار
أو بلد مستباحه
بفعل السياحه
مع الأمريكان
هنا شقلبان
محطة اذاعة حلاوة زمان
نقدم اليكم بكل الللغات
مراسح وسيما وجميع الفنون
صحافه ومنابر
وتليفزيونات
وخطبا ف جوامع
وجبنه و زيتون
ونقزح ونركب جميع الموجات
ونبحث ونفهم
في كل الشئون
ودايما نلعلع في كل الحالات
ولاحد سامع
ولايحزنون
وتسمع ماتسمع
دا ما يهمناش
لأن احنا أصلا
بناكل بلاش
فخليك في نفسك
وماتخليناش
نسلط عليك القلم
واللسان

***

هنا شقلبان محطة اذاعه حلاوة زمان
يسر الاذاعه
ومايسركوش
بهذي المناسبه
وما بندعيكوش
نقدم اليكم
ولاتقرفوش
شحاته المعسل
بدون الرتوش
شبندر سماسرة بلاد العمار
معمر جراسن للعب القمار
وخارب مزارع
وتاجر خضار
وعقبال أملتك
أمير الجيوش
ماتقدرش تنكر
تقول ما اعرفوش
ما تقدرش ايضا
تقول ما اسمعوش
شحاته العسل
حبيب القلوب
يزيل البقع
والهموم والكروب
يأنفس
يأفين
يبلبع حبوب
ويفضل يهلفط
ولاتفهموش
وتفهم ما تفهم
دا ما يهمناش
لأن انت فاهم
وعامل طناش
ح تنكر وتحلف
ح أقول لك بلاش
ح تلعب دماغنا
وتتعب كمان

***

هنا شقلبان
محطة اذاعه حلاوة زمان
لأن المخبي ظهر واستبان
وكل المسائل
بدت للعيان
وطلعت حكاوي
ونزلت كمان
عن التهريبه
وعن كيت وكان
وعن محسوبيه
وعن ألعبان
ظهر في المدينه
كأنه طوفان
وغرق مراكب
وسوح غيطان
وبعض المراكب
ح تغرق كمان
وأزمة مساكن
وأزمة أمان
وعالم بياكل
في عالم جعان
وريحة مؤامره
في جو المكان
مخطط خيانه
مع الامريكان
لدبح العشيره
وحرق الجيران
وفيه ناس بترغي
ولازم بيان
كما أبلغونا
جميع الودان
لهذا وذاكا.. وتلكم كمان
نقدم اليكم
عروسة وحصان
شحاته المعسل
وهذا البيان

***

هنا شقلبان
محطة اذاعة حلاوة زمان
بسم الله
سلام عليكم
وسلمون وموز
وأما المسائل
فهنجف ولوز
فيا اخوتي
ويا اخوات
اليكم بياني
كما هو آت

***

جميع المسائل
تمام التمام
وكل الكلام دا
مجرد كلام
فصبرا جميلا
ولاتقلقوش
وشغل الضغاين
أنا ما اقبلوش
مافيش أي حاجه
على الطلاق والعتاق بالتلاته
مافيه اي حاجه
وقدر كمان ان فيه أي حاجه
مافيش اي حاجه
ما لوش أـي لازمه الكلام
واللجاجه
وعيب ان عيل يسوق السماجه
ويعمل لي باللو
ويعمل ديباجه
أنا بطبعي ضد السماسره الكبار
بحكم المنافسه
وحكم الجوار
لكن مش ف طبعي
اني أعمل فضيحه
لواحد زميلي
هبش كام صفيحه
ما كل الزمايل
بتهبش صفايح
وكل اللي جاي
ماشي زي اللي رايح
فيا ايها الشعب
صهين تفلعص
مسا التنفس
مساء الروايح

***

أخويا الامير بزرميط الايراني
بعت لي السنه دي
عزمني ودعاني
أنا قبلت طبعا
ورحنا العزومه
وكانت وليمه
ماتحصلش تاني
دا ايه المحمر
وايه المكمر
وايه المشمر
وايه الصواني
وأنا دماغي تعبت
ولفت صراحه
من الفخفخه
والهنا الأصفهاني
هناك يعني مثلا
اذا شربت طافيه
تمز بكوارع
وبسطرمه ضاني
ماشفتش هناك
ناس بتحقد عليهم
ولاناس بتشتم
فلان الفلاني
لأنه اشترى عزبتين
من شطارته
وحكمة ارادته
وطلع مباني
وبعد الوليمه استلمنا الهدايا
مفضض
ومدهب
وقز وقيشاني
وطبعا أخويا الأمير
قال لي حاجه
ح اقولهالكو طبعا
اذا الوقت ناسب
ح يطلع لي عيل
بدون اي حاجه
ويعمل لي فلحس
ويقعد يحاسب
دا حقد اشتراكي أنا مااقبلوش
ولو هو ابني انا ما اعتقوش

***

كلام عن سماسره
كلام عن دعاره
حاجات مش صحيحه
جمل مستعارة
وعايزين يخلوا البلد
أردغانه
وعايزيني اسيب البلد
من زمان
وانا مش ح اسلم
واسيب الامان
ولا بالبوليس والنيابه كمان
فيا ايها الشعب
كمل جميلك
وصبرا
والزم حتيجي المصاري
وتأكل وتشرب
تبع ما يآتيلك
وتغرق في بحر العبيد والجواري
وترسم حياتك
حسب مايرائيلك
وتملا الحواري
فساقي وقصاري
تسبح بحمدك
وتشكر جميلك
وفضل الزباله
وطفح المجاري
ختاما سلاما
وآخر كلاما
ضرورا
يسود الهدوء والوئاما
فماذا والا
ح طربقها واللا
اهرب فلوسي
واسافر قواما
سلام عليكم
وسلمون وموز
بصفتي رئيسا
وأبا
وجوز